حركة حقوق تكشف عن رصدها أخطاء رافقت العملية الانتخابية

 

المراقب العراقي/ بغداد…

أكدت حركة حقوق، امس الأربعاء، رصد العديد من الخروقات والأخطاء أثناء عملية التصويت العام في عموم أنحاء البلاد خلال الانتخابات التي أجريت يوم الاحد الماضي.

وقال عضو الحركة حسين علي الكرعاوي، في تصريح تابعته “المراقب العراقي” إن “هناك أخطاء رافقت سير العملية الانتخابية”، مبينا أن “ما يؤيد كلامنا هو الاعطال التي حدثت في الاجهزة والتوقفات التي حصلت بها اضافة الى رفضها لالاف من بطاقة الناخب بما فيها المحدثة والقديمة على حدا سواء”.

وأشار إلى أن “هذه الأخطاء تسببت بحرمان آلاف الناخبين من الأدلاء بأصواتهم الانتخابية في عموم البلاد”، لافتا إلى أن “الحركة لديها ملاحظات عديدة على سير العملية الانتخابية”.

وكان المحلل السياسي كريم الخيكاني رأى في تصريح سابق، ان نتائج الانتخابات تم تسويفها وتغييرها لصالح جهات معينة تخدم مصالح اميركا في العراق، لافتا الى ان الكثير من اشرطة صناديق الاقتراع لم تكن مطابقة لما تم الاعلان عنه من نتائج.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.