رفع سعر الدولار ..خطة لسرقة رواتب الموظفين

 

اكد النائب المستقل باسم خشان، امس الاثنين، إن رفع سعر الدولار لم يكن جزءا من خطة اقتصادية وانما خطة لسرقة رواتب الموظفين.

وقال خشان في تصريح صحفي تابعته “المراقب العراقي” إن “رفع سعر الدولار كان خطة للالتفاف حول رواتب الموظفين واصحاب الحماية الاجتماعية واستقطاع جزء من رواتبهم واخذ حصة منها “.

وأضاف أن ” الدولة تتعامل بالدولار وتعاملت من الموظفين واصحاب الحماية الاجتماعية بالدينار العراقي مما كُشفت لعبتهم”.

ولفت الى أن “الحكومة بعد أن رفعت سعر الدولار عوضت المقاولين بالفارق ولم تعوض الفقير والموظف برغيف الخبز”.

يشار الى ان البنك المركزي كان قد رفع سعر صرف الدولار دون سابق انذار ما أثر سلباً على حركة السوق ودخل المواطن الفقير.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.