بعثة الأمم المتحدة راقبت الانتخابات شكلياً!

 

اكد عضو تحالف قوى الدولة حسن فدعم، امس السبت ، ان مفوضية الانتخابات لا تمتلك الرد النهائي بالطعون والقضاء هو الفيصل ، فيما بين ان بعثة الامم المتحدة كانت مراقبتها للانتخابات شكلية فقط.

وقال فدعم في تصريح صحفي تابعته “المراقب العراقي”، ان ” هناك تدخلات خارجية في نتائج الانتخابات والمفوضية ترفض الاعتراف بتهكير السيرفرات “، مبينا ان ” كل الكيانات السياسية تمتلك الادلة على التدخل الخارجي بالانتخابات “.

واضاف ان ” اصرار مفوضية الانتخابات على النتائج الحالية يجعلها متهمة بالتزوير والتلاعب بنتائج الانتخابات واضح ولا يحتاج الى دليل “.

وتابع فدعم بالقول : ” قدمنا كافة الادلة بشأن تزوير الانتخابات الى القضاء وتزوير الانتخابات هو الذي يهدد امن واستقرار البلد”.

واشار الى انه ” نتمنى من مفوضية الانتخابات ايجاد حلول حقيقية لإعطاء الحقوق لإصحابها وعلى المفوضية اقناع المرشحين والمحتجين بنتائج الانتخابات “.

ولفت الى أن ” أي حل ينقذ البلد من الازمة الحالية نرحب به ، مستبعدا ” وجود جهات سياسية محلية تضغط على مفوضية الانتخابات “.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.