ميلان يعلن تعافي هيرنانديز من كورونا ويحدد بديلا لبن ناصر

 

أعلن نادي ميلان، تعافي أحد لاعبيه البارزين من الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وكان الفرنسي ثيو هيرنانديز، ظهير ميلان، أصيب بكورونا خلال التوقف الدولي الأخير، عقب الفوز مع منتخب الديوك بدوري الأمم الأوروبية.

وقال ميلان، في بيان رسمي: “يعلن النادي أن نتيجة اختبارات ثيو هيرنانديز الخاصة بفيروس كورونا جاءت سلبية“.

وكان هيرنانديز أحد اللاعبين الـ9 الذين غابوا عن ميلان خلال الفوز على بولونيا،  في الجولة 9 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويستعد ميلان بقيادة مديره الفني ستيفانو بيولي لمواجهة تورينو، الثلاثاء المقبل، في الجولة العاشرة من الدوري الإيطالي.

يذكر أن الإسباني إبراهيم دياز اللاعب الوحيد المصاب بكورونا في ميلان حتى الآن.

ويتصدر ميلان جدول ترتيب الدوري الإيطالي بشكل مؤقت برصيد 25 نقطة، متفوقًا بنقطة واحدة على نابولي الذي سيلتقي اليوم مع روما.

من جهة أخرى يسعى نادي ميلان للتعاقد مع لاعب وسط جديد في الميركاتو الشتوي، لمواجهة أزمة متوقعة في شهر كانون الثاني المقبل.

ووفقًا لموقع “كالتشيو ميركاتو” الإيطالي، فإن ميلان سيصبح في ورطة كبيرة خلال الشتاء المقبل، لأنه سيخسر إسماعيل بن ناصر وفرانك كيسيه لمشاركتهما مع الجزائر وكوت ديفوار في كأس الأمم الإفريقية.

وذكر الموقع الإيطالي أن بن ناصر يحمل ميلان على كتفيه مؤخرًا، بعد أن قاد الفريق لفوز صعب على بولونيا بنتيجة (4-2)، في الجولة التاسعة من الدوري.

وظل ميلان متعادلًا بنتيجة (2-2) حتى الدقائق الأخيرة من المباراة، قبل أن يحرز بن ناصر الهدف الثالث من تسديدة صاروخية، ثم صنع الرابع لزميله زلاتان إبراهيموفيتش.

وأشار “كالتشيو ميركاتو” إلى أن مسؤولي ميلان يخططون للتعاقد مع الفرنسي بوبكار كامارا، لاعب وسط مارسيليا، في الميركاتو الشتوي المقبل، للحفاظ على قوة الفريق أثناء غياب بن ناصر وكيسي.

ويتميز الفرنسي بوبكار كامارا بسن صغير (21 عامًا)، كما أن عقده ينتهي مع مارسيليا في الصيف المقبل، ما يعني أنها صفقة مثالية لسياسة ميلان في الميركاتو.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.