مايكروسوفت تحذر من هجوم إلكتروني ضد مؤسسات أمريكية وأوروبية

 

حذَّرت شركة مايكروسوفت من أن مجموعة من المخترِقين “الروس سبق أن شنوا هجومًا إلكترونيًّا واسعًا، سينفذون هجومًا جديدًا ضد مؤسسات معلوماتية رائدة أمريكية وأوروبية.

وأعلنت شركة مايكروسوفت، اول امس الإثنين، أن نفس المجموعة التي قادت الهجوم الإلكتروني على “سولار ويندز” للبرمجيات في عام 2020، تواصل مهاجمة سلسلة التوريد التكنولوجية العالمية، وتستهدف بلا هوادة شركات الخدمات السحابية وغيرها منذ الصيف، بحسب ما أفادت شبكة “أيه بي سي” الأمريكية.

وأضر اختراق “سولار ويندز” الهائل بآلاف شبكات الكمبيوتر التابعة للحكومة والقطاع الخاص وحملت مسؤوليته رسميًا لروسيا.

وقال نائب رئيس مايكرسوفت، توم بيرت، في مدونة: إن المجموعة التي يطلق عليها “نوبليوم” استخدمت إستراتيجية جديدة للتخلص من الوصول المباشر الذي يتمتع به مزودو الخدمات السحابية لأنظمة تكنولوجيا المعلومات الخاصة بعملائهم، “من خلال انتحال شخصية شريك تقني موثوق به للمؤسسة، ما يتيح لها الوصول إلى عملائها بطريقة أسهل في المراحل النهائية”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.