تحدٍّ جديد أمام محمد صلاح في مواجهة أتلتيكو مدريد بدوري الأبطال

 

يخوض الدولي المصري محمد صلاح، تحديًا جديدًا لإثبات أنه الأفضل في العالم بلا جدال، عندما يستضيف فريقه أتلتيكو مدريد، على ملعب الأنفيلد يوم 3 تشرين الثاني المقبل.

ويقدم المصري، مستوى كبيرًا، حيث سجل 15 هدفًا، وصنع مثلها في 12 مباراة هذا الموسم بجميع المسابقات، وبات مرشحًا من قبل العديد من الخبراء لجائزة الكرة الذهبية التي تمنح لأفضل لاعب في العالم.

وتألق صلاح في مباراة الذهاب أمام أتلتيكو، وسجل هدفين، ليستمر في التألق أمام الكبار، حيث سجل هدفًا أمام مانشستر سيتي، وكذلك أمام تشيلسي، و3 أهداف أمام مانشستر يونايتد، وهدفًا أمام ميلان.

وستكون المواجهة، التي تقام على ملعب الأنفيلد، جاذبة للجماهير، وبالتحديد العربية، لمتابعة هذه المباراة المرتقبة والنجم المصري محمد صلاح، عن قرب.

من جهة أخرى يبحث أتلتيكو مدريد عن رأس حربة جديد، من أجل ضمه في الميركاتو الصيفي المقبل، وذلك بحسب تقرير صحفي برتغالي.

وعلى الرغم من ترحيب سواريز بالبقاء مع أتلتيكو في الموسم الجديد، إلا أن النادي المدريدي يبحث عن رأس حربة آخر يقود الفريق خلال السنوات المقبلة.

وارتبط أتلتيكو في الصيف الماضي، بالتعاقد مع واحد من الثنائي دوسان فلاهوفيتش ولاوتارو مارتينيز.

لكن، وبحسب صحيفة “أبولا” البرتغالية، فإن الأوروجوياني داروين نونيز، مهاجم بنفيكا، هو آخر اللاعبين الذين ارتبط اسمهم بالانتقال إلى أتلتيكو مدريد.

وأضافت الصحيفة، أن كشافي أتلتيكو مدريد كانوا يتابعون نونيز خلال مباراة فيزيلا، حيث شارك أساسيًا لمدة 84 دقيقة.

ولم يسجل نونيز أهدافا في تلك المباراة، حيث فاز بنفيكا بهدف واحد سجله رافا سيلفا، لكنه يقدم موسمًا جيدًا بعد أن سجل 6 أهداف خلال 10 مباريات، بالإضافة لهدفين في برشلونة بدوري الأبطال.

ولا يعد أتلتيكو هو النادي الوحيد الذي يسعى وراء نونيز، فهناك اهتمام أيضًا من جانب إنتر ميلان ومانشستر سيتي.

ويرتبط نونيز بعقد مع بنفيكا حتى صيف 2025، ولديه شرط جزائي قيمته 150 مليون يورو.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.