نشر أعمال نجيب محفوظ الكاملة مجانا !

 

المراقب العراقي/ متابعة…

أعلنت “مؤسسة هنداوي” تعاقدها مع أسرة نجيب محفوظ لنشر أعماله مجاناً، ما أثار ضجة واسعة في الأوساط الثقافية في مصر والعالم العربي، تجلت في تعبير كثيرين عبر “السوشيال ميديا” ومختلف وسائل الإعلام عن الترحيب بتلك الخطوة، التي جاءت عشية انتهاء مدة العقد الخاص بامتلاك دار “الشروق” القاهرية الحق الحصري في نشر تلك الأعمال، وما صاحبه من “سلبيات” عدة، منها عدم توفير كل كتب صاحب “أولاد حارتنا” والاكتفاء بطباعة بعضها فقط، بالإضافة إلى ارتفاع أسعارها. مسؤولو دار “الشروق” بادروا بتأكيد أنهم لم يحجبوا أياً من أعمال نجيب محفوظ، وأن أسعارها في المتناول.

واعتبر البعض أن السر وراء احتفاء القراء والباحثين بتلك الخطوة يكمن في أنها ستتيح كتب محفوظ بالمجان، ومن ثم لن تكون هناك حاجة إلى قرصنتها، فضلاً عن أنها ستكون بجودة فنية عالية، بالنظر إلى ما تطرحه “مؤسسة هنداوي”، التي تثير التساؤل حول سر تقديمها آلاف الكتب بالمجان للقراء، وهو أمر غير معتاد في العالم العربي.

أحمد هنداوي، صاحب “مؤسسة هنداوي” ومديرها،يشير إلى أن ليس لديه أي شركات أو نشاط غير إدارة “شركة نجوى للتعليم الرقمي”، وعمله وعضويته في مجلس أمناء “مؤسسة هنداوي”، فهو أقام معظم سنوات عمره في مصر، باستثناء الفترة من 1992 إلى 1997 للدراسة في أميركا، والسنوات الخمس الأخيرة منذ عام 2016؛ حين انتقل مع أسرته للإقامة في المملكة المتحدة.

وبسؤاله حول الضجة التي أحدثها حصول المؤسسة على حقوق طباعة أعمال نجيب محفوظ وهذا الصدى بخاصة أنهم يعملون في سوق النشر منذ 2008، وأتاحوا أعمالاً لكبار الكتاب في مصر والعالم العربي، مثل أعمال عميد الأدب العربي طه حسين من قبل ويوسف إدريس وعباس محمود العقاد وغيرهم ولم يحدثوا مثل هذا الصدى الكبير؟ أجاب “توقعنا بالطبع أن إتاحة أعمال نجيب محفوظ على منصات «هنداوي» سوف تقابل بالترحيب من جمهور المهتمين بالشأن الثقافي العام. ولكن لم نتوقع أن يدور جدل حول هذا الأمر، وأن يشمل هذا الجدل عدداً من الناشرين الآخرين.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.