“شبح فتّاك” يتربص بالعراقيين!

 

تتوالى التحذيرات من “شبح فتّاك” يتربص بالعراقيين، ويتمثل بالموجة الرابعة المتوقعة من فيروس كورونا المستجد، حيث حذر الفريق الاعلامي لوزارة الصحة العراقية من تفشي الموجة في العراق، داعيا المواطنين الى تلقي اللقاح والالتزام بالاجراءات الوقائية للحد من انتشارها وتلافيها.

وفق ذلك قال عضو الفريق الإعلامي لوزارة الصحة الدكتور علي أبو طحين إن هناك “توقعات من انتشار الموجة الرابعة بصورة كبيرة ونتمنى أن لا تكون شديدة”.

ولفت ابو طحين الى أن الدول التي شهدت حملة تلقيح واسعة تعرضت للموجة الرابعة أيضا والإصابات فيها “مرتفعة”، لكنها تكون “أقل خطرا” نظرا لكثرة الملقحين.

ودعا المواطنين إلى “تلقي لقاح كورونا كونه يقلل من الإصابات والوفيات بصورة كبيرة”، لافتا الى أن الإصابات الجديدة “ثبت أنها كانت لغير الملقحين من الأساس ومن تلقى اللقاح تكون اعراضهم خفيفة وغير مقلقة”.

وكشف عضو الفريق الإعلامي لوزارة الصحة عن موقف الوزارة من اللقاح الإجباري للمواطنين العراقيين قائلا: “لسنا مع إجبار المواطنين على تلقي اللقاح فنحن نعتمد على تشجيع الناس وتحذيرهم من مخاطر فيروس كورونا”.

واعتبر أن العراق معرض للموجة الرابعة بالخصوص مع ترك الناس وسائل الوقاية وعدم الإقبال على تلقي لقاح كورونا “فالإقبال قليل جدا”.

وجدد دعوته إلى عدم تصديق الإشاعات حول عدم فعالية اللقاح معتبرا أن الوسيلة الوحيدة للسيطرة على الوباء هي عن طريق تلقي اللقاح.

وبشأن الموجة الرابعة كونها أكثر فتكا من الموجة الثالثة قال إن “الأخبار غير دقيقة على أن الموجة الرابعة دلتا بلس هي الاخطر والاكثر فتكا”، مؤكدا أنه “لم يثبت بعد ظهور سلالة جديدة غير الدلتا السائدة”.

ورجح أن تظهر سلالات جديدة نظرا للتطور الذي يحصل في الفيروسات مع انتشار الموجة الرابعة وتفشيها.

وسجل العراق لغاية يوم الاثنين، 2075248 إصابة جراء تفشي وباء كورونا، فيما توفي 23686 شخصاً، وبلغ العدد التراكمي للملقحين ضد كورونا في العراق 7055224 شخصاً من اصل 40 مليون شخص عدد سكان البلاد.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.