وزير اسبق: القرارات الأميركية لن تؤثر على أسعار النفط

 

قلل وزير النفط الأسبق إبراهيم بحر العلوم ، من تأثير قرار الولايات المتحدة الأميركية السحب المشترك مع دول عدة من احتياطياتها الستراتيجية من النفط. .
وقال بحر العلوم ، “سحب جزء من الاحتياطيات النفطية من قبل الولايات المتحدة وبعض الدول لن يؤثر في الأسعار العالمية، لأنها لم تلبِّ متطلبات السوق”، متوقعاً “استقرار أسعار النفط على مستوى 80 دولاراً للبرميل”.
وأضاف أنَّ “الولايات المتحدة الأميركية طالبت دول (أوبك +) بزيادة الإنتاج، إلا أنَّ الأخيرة قررت الإبقاء على الزيادة المتفق عليها والبالغة 400 ألف برميل يومياً، وهذه الكمية لا تلبي حاجة السوق”، وتابع أنَّ “الولايات المتحدة وكإجراء آخر عمدت إلى سحب جزء من احتياطياتها الستراتيجية النفطية وطالبت عدداً من الدول باتخاذ نفس هذا الإجراء، إلا أنَّ الكميات التي طرحت في الأسواق لا تسد الحاجة”، مؤكداً أنَّ “الحاجة للنفط وتذبذب أسعاره سيستمران طالما (أوبك +) لم تدفع باتجاه زيادة الإنتاج لاسيما العراق والسعودية وروسيا”.
وأكد بحر العلوم، أن “الولايات المتحدة الأميركية والدول الصناعية تحاول الضغط باتجاه زيادة إنتاج النفط، وهذا الأمر منوط بمدى صمود دول (أوبك +) تجاه هذه الضغوط”، متوقعا استمرار تذبذب الأسعار العالمية للنفط مع الحرص على إبقائه ضمن سقف 80 دولاراً”.
وشدد على أن “توجه الولايات المتحدة والدول الصناعية تجاه المحافظة على المناخ واعتماد الطاقة النظيفة بدل النفط، أدى إلى قلة الاستثمارات بهذا القطاع، وللمفارقة وبنفس الوقت تطالب أميركا والدول الصناعية الدول المنتجة للنفط بزيادة الانتاج لتلبية حاجة تزايد الطلب مع اقترانه بموسم الشتاء”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.