حزب كردي يتهم حكومة “المركز” بالتواطؤ مع الإقليم

 

اتهم حزب الاتحاد الإسلامي الكردستاني، امس السبت، الحكومة الاتحادية بالتواطؤ مع إقليم كردستان بما يتعلق بتوزيع الموارد.

وقال القيادي بالاتحاد مثنى امين في تصريح صحفي تابعته “المراقب العراقي” أن “الازمة التي يعاني منها الإقليم بسبب ارتفاع أسعار الوقود ووصول سعر لتر البنزين بألف دينار في حين يباع في المحافظات العراقية بـ450 دينارا “، عازيا “السبب الى فشل وفساد حكومة الإقليم بإدارة الموارد”.

وأضاف، ان “سكوت الحكومة الاتحادية يؤكد وجود تواطؤ بين الحكومتين بتوزيع الموارد ووجود محاصصة”، متوقعا “خروج تظاهرات جديدة في محافظات الإقليم ضد حكومته الفاسدة والفاشلة”.

ويشهد إقليم كردستان موجة احتجاجات واسعة، بسبب تصاعد حدة الفقر وارتفاع أسعار الوقود بالإضافة الى ازمة قطع منحة الطلبة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.