بعد أن سبَّبَ العديد من المشاكل .. التربية تشيد بالتعليم الإلكتروني !  

 

المراقب العراقي/ متابعة …

من عجائب الحكومة العراقية أن وزارة التربية تشيد بالتعليم الالكتروني على الرغم من انه سبَّبَ العديد من المشاكل !  

  وذكر بيان للوزارة تلقت (المراقب العراقي) نسخة منه، انه بحضور وزير التربية علي حميد الدليمي ، نظمت اللجنة الوطنية العراقية للتربية والثقافة والعلوم المؤتمر السنوي “للتعليم الالكتروني” ، وذلك على قاعة احمد بن فضلان في ديوان الوزارة.

وبحسب البيان قال الدليمي، ان “التعليم عن بُعد” اسهم خلال الفترة الماضية في تقديم الخدمة لطلبة العلم واثراء المعارف لديهم ومنحهم المزيد من التعرف الى التكنولوجيا واستخداماتها وقد انتج تعليماً تفاعيلاً بخطين متوازيين يختص الأول بالمعلم والثاني بالطالب ، لافتاً الى ان الوزارة استطاعت تحقيق هذا النمط من التعليم وفق ضوابط جعلت منه تعليماً نوعياً مُسند الى ادارة متمثلة بمديرية التلفزيون التربوي وشركائها في المؤسسة التربوية حرصاً منها على استمرار العملية التعليمية .

لكن في المقابل تقول المدرسة بشرى عباس عن تجربتها مع التعليم الإلكتروني، إنه “لم تكن الوزارة  على مستوىٰ يعتمد عليه في الحالات الطارئة، وليس للطلاب تجربة سابقة مع التعليم الإلكتروني، خاصة مع ضعف شبكة الإنترنت، وانقطاع  الكهرباء، كل هذا ساهم في عدم متابعة الدروس من قبل الطلاب”.

بينما ترى غادة فيصل عدم كفاءة المدارس لمثل هكذا نوع من التعليم، إضافة إلى الضعف في خدمة الإنترنت، والانقطاع المستمر للتيار الكهربائي، وهما يحولان دون التزام الطلاب بحضور الدروس عن بُعد”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.