واسط أكثر المحافظات تجاوزا على الحصص المائية

يؤثر على محافظات ذي قار وميسان والبصرة

 

 

المراقب العراقي/ متابعة…

كشفت وزارة الموارد المائية، امس الإثنين، ان واسط أكثر المحافظات تجاوزا على الحصص المائية مما يؤثر سلباً على حصص محافظات ذي قار وميسان والبصرة.

وقال وزير الموارد مهدي رشيد الحمداني إن “إدراج سدة الهندية القديمة في محافظة بابل ونواعير قضاء هيت في محافظة الأنبار على سجل التراث العالمي للري، جاء نتيجة للجهود الحثيثة التي بذلتها الحكومة العراقية ممثلة بوزارة الموارد المائية”، مبيناً أن الوزارة كانت تعمل على هذا الملف منذ أكثر من عام”.

وبشأن الحصص المائية، ذكر الحمداني أن “عدم الألتزام بالحصة المائية قد يؤدي إلى تفاقم الضرر الناجم عن شحة المياه”، داعياً إلى “ضرورة التعاون لتجاوز الأزمة التي تمر بها المنطقة عموماً والعراق خصوصاً منذ ثلاثة مواسم مضت”.

وتابع أن “الوزارة أتخذت إجراءات استثنائية على الصعيد الداخلي لمعالجة الشحة المائية من خلال الأستمرار بحملة إزالة التجاوزات بمختلف أنواعها كونها آفة يعاني منها قطاع الري في البلاد”، موضحاً أن “أكثر المحافظات تجاوزاً على الحصة المائية هي واسط، مما يؤثر سلباً على حصص محافظات ذي قار وميسان والبصرة. فضلاً عن عدم تعاون اللجان الزراعية في المحافظات مع الوزارة”.

وعلى الصعيد الخارجي أكد وزير الموارد المائية أن “الوزارة تمكنت من تفعيل مذكرة التفاهم الموقعة مع الجانب التركي والتي تضمن حصول العراق على حصة مائية عادلة، إضافة إلى وجود تنسيق عالي المستوى مع الجانب السوري”، لافتاً إلى أن “الوزارة تنتظر الجلوس على طاولة المفاوضات مع إيران للتوصل لاتفاقيات”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.