العُمدة: طموحنا تكوين منتخب متطور

 

طالب مدرب منتخب الشباب العراقي عماد محمد بضرورة الصبر على المنتخب، مشيرا إلى أن “بطولة غرب آسيا لا تمثل طموحنا، ونحن بصدد بناء جيل جديد للكرة العراقية”.

وتأهل منتخب شباب العراق إلى نهائي بطولة غرب آسيا، بفوزه مساء اليوم الأحد، على منتخب فلسطين بهدفين دون رد.

وقال محمد،”إن المنتخب الفلسطيني لم يكن صيدا سهلا، فهو منتخب منظم ويملك مجموعة من اللاعبين المميزين“.

وأضاف: “أن فريقنا لعب بهدوء وواقعية، وشددنا على لاعبينا بضرورة الصبر أمام مرمى المنافس، وعدم الاستعجال“.

وطالب محمد الجماهير ووسائل الإعلام العراقية بالصبر على الفريق، وألا يمنحونه أكثر مما يستحق، لأن الفريق ما زال بحاجة إلى العمل.

وزاد: “أنه لا يجب المبالغة في مدح اللاعبين، لأنه سينعكس بالسلب على مستقبلهم، فالفريق ما زال في طور الإعداد، والأداء لم يصل إلى ما نطمح له“.

وأردف: “أن بلوغ النهائي وحتى حصد اللقب، لا يمثل سقف طموحنا، وما نسعى له تكوين نواة حقيقية للكرة العراقية“.

وأتم: “أننا نتطلع لأن نقدم فريقا يلعب كرة قدم متطورة، ونحتاج إلى الوقت”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.