كونتي يصف تدريب توتنهام بالتحدي الأكبر

قال أنطونيو كونتي، مدرب توتنهام، إن قيادة النادي اللندني، بمثابة التحدي الأكبر الذي يواجهه طوال مسيرته حتى الآن وإن النادي يدفع حاليا ثمن سماحه بتراجع مستواه على مدار سنوات.
وفاز توتنهام مرتين في آخر 4 مباريات لعبها في جميع المنافسات، منذ تولي كونتي تدريبه في الشهر الماضي وحاليا يحتل المركز التاسع بين فرق الدوري الإنجليزي الممتاز.
ومني توتنهام بهزيمة مخجلة (2-1) أمام مورا السلوفيني في دوري المؤتمر الأوروبي الأسبوع الماضي أيضا.
وتوج كونتي بـ3 ألقاب للدوري الإيطالي مع يوفنتوس، قبل فوزه بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز وبكأس إنجلترا مع تشيلسي.
وبعد ذلك قاد إنتر ميلان للفوز بلقب الدوري الإيطالي للمرة الأولى منذ 11 عاما في آيار الماضي.
وقال كونتي “هذا هو التحدي الأكبر لي. نعم. وأنا متحمس كثيرا. الأهم عندي الآن هو تأسيس قاعدة قوية وبعد ذلك البناء عليها”.
وأضاف “خلال السنوات الماضية تراجع مستوى النادي باستمرار، بعكس ما كان عليه عندما كنت مدربا لتشيلسي.. وأعتقد أن توتنهام يدفع حاليا ثمن هذا التراجع”.
وتابع المدرب الإيطالي المخضرم قوله “الآن نحن بحاجة إلى بعض الوقت للبدء من جديد. لكني على ثقة بأن بوسعنا التحسن كثيرا”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.