ناشيونال إنتريست: بايدن لا يستطيع حتى الآن تحديد اتجاه رئاسته

 

المراقب العراقي/ متابعة..

يواجه الرئيس الأمريكي جو بايدن الكثير من المشكلات وسوء الحظ في عامه الأول في منصبه، وربما لا يعد الوحيد بين الرؤساء الأمريكيين في التعرض لمثل هذا المأزق الذي يثير التساؤلات حول مستقبله السياسي.

ويقول الكاتب الأمريكي جاكوب هيلبرون في تقرير نشرته مجلة ناشيونال إنتريست الأمريكية إن بايدن بدا مرهقا أثناء حديثه للصحافيين في البيت الأبيض مؤخرا، وبرر ذلك بأنه يعاني من مجرد نزلة برد، أصيب بها نتيجة عدوى من تقبيل حفيده البالغ من العمر عاما ونصف عام له، ولطمأنة الجميع، قال بايدن إنه يجري اختبار كورونا بصفة يومية.

ويضيف هيلبورن أن بايدن يحتاج في حقيقة الأمر كل الحب حيث إنه لا يحظى بالكثير منه، حتى من أتباعه في الحزب الديمقراطي الذين يتوقعون كارثة في انتخابات التجديد النصفي العام المقبل.

ولسوء حظ بايدن، تتوالى الأنباء السيئة يوما بعد آخر، ففي يوم كان الإعلان عن انتشار متحور كورونا جديد، وفي يوم آخر أتت أنباء عن مواصلة العصابات عمليات سلب ونهب محلات تجارية راقية. وهناك أنباء بشأن تباطؤ نمو فرص العمل الشهر الماضي، واستمرار ارتفاع معدل التضخم، مما دعا بنك الاحتياط الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) إلى بحث إمكانية رفع أسعار الفائدة. ومن ناحية أخرى، بالنسبة للسياسة الخارجية، يهدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أوكرانيا، والرئيس الصيني شي جين بينج تايوان

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.