مساعٍ لتصدير الكتب العراقية المترجمة إلى دول العالم

 

المراقب العراقي/ متابعة…

أعلنت وزارة الثقافة، عن تنظيم شراكة ثلاثية بين العراق وفرنسا وتركيا لايصال الناتج الثقافي العراقي للعالم، وفيما تحدثت عن مشاركة شعراء عراقيين بمهرجان أقيم في فرنسا .

وقال مدير دائرة العلاقات والاعلام الثقافية في وزارة الثقافة فلاح العاني في تصريح تابعته (المراقب العراقي ): إن”سوق الشعر الدولي هو مشروع ثقافي ضمن توجهات اقتصادية يقام سنوياً في باريس وتوفرت في العام الحالي فرصة لمشاركة ثلاث شاعرات عراقيات “.

وأضاف أن”دائرتنا مسؤولة عن ملف التعاون الدولي، لذلك نعتبر أن هذا نموذج متميز وشراكة ثلاثية الأبعاد بين العراق وفرنسا والمانيا، مهمة للغاية، والهدف من المشروع هو إيصال الانتاج الثقافي العراقي الى العالم”.

وأشار إلى أن “سوق الشعر كرنفال مثل سوق عكاظ، تعرض فيه سلعة أهل الثقافة ،ومنها الكتاب والشعر ،وتقدم فيها العروض المختلفة”.

وبين أن “الوزارة تسعى الى أكثر من هدف من خلال هذا التعاون وأهمه إيصال النتاج الثقافي الى أسواق الثقافات الأخرى، وتترجم الأعمال العراقية الى اللغات الأخرى”.

ولفت إلى أن “مهرجان سوق الشعر يقام في فرنسا ،والآن أقيم في بغداد بدورته الثالثة، حيث إنه خلال النسخة الأولى قمنا بدعوة المؤسس الأصلي للمهرجان في بغداد”، مبيناً أن”الفكرة هي خلق وصل بين الدول لتوثيق النتاج الثقافي العراقي”.

وذكر أنه “خلال ثلاثة عقود من صناعة الكتاب تجد أن الكتاب العراقي ترجم بشكل غير قليل من قبل الناشرين المصريين واللبنانيين، ولكن نحن بحاجة الى تصدير كتابنا الى دول العالم، ونأمل بأن يكون معرض باريس ومعرض برلين للكتاب في أيامه البسيطة ساحة مهمة للكتاب “.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.