إيران تنصح السعودية والبحرین بالعودة لآليات التعاون الإقليمي

 

المراقب العراقي/ متابعة..

نصح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، السعودية والبحرين بالعودة لآليات التعاون الاقليمي سريعا، معتبرا هذا الامر أنه افضل لهما ولسائر دول المنطقة.

وقال خطيب زادة في مؤتمره الصحفي الاسبوعي، ردا على سؤال حول زيارة ولي العهد السعودي لبعض دول الخليج الفارسي: “اننا ننصح الجيران بالتصرف بعقلانية ونضج في تصريحاتهم وكلامهم بقدر ما ينبغي ان يركزوا على تصحيح سياساتهم الخاطئة”.

واضاف: “حسنا لو تمكنت دول منطقة الخليج الفارسي الثماني، وهي عمان وقطر والامارات والعراق والبحرين والكويت وايران والسعودية، من التعاون سريعا في اطار آلية اقليمية”.

وقال خطيب زادة ان “عودة السعودية والبحرين لهذه الترتيبات الاقليمية على وجه السرعة هو افضل لهما ولسائر دول المنطقة”.

وردا على مزاعم امين عام جامعة الدول العربية وتصريحاته ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية، قال خطيب زادة إنها “ليست المرة الاولى التي تصدر الجامعة العربية فيها مثل هذه التصريحات. لا فائدة من وراء التصريحات التي تطلق حسب الطلب لتحقيق اغراض معينة. الجمهورية الاسلامية الايرانية تتصرف بمسؤولية في مجال امنها وبذلت كل جهدها لتكون مرفأ الامن بالمنطقة”.

واضاف: “ننصح الجامعة العربية لان تنبري لاولويتها الرئيسية وهي الوحدة بين الدول الاسلامية والعربية وان لا تعمل بمثل هذه التصريحات على زيادة التصدع في العالم العربي لان الكيان الغاصب للقدس هو الرابح الوحيد من وراء مثل هذه التصريحات غير المسؤولة”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.