القضاء يوقف “تنمر” بعض الأطراف على العملية السياسية

 

أكد القيادي في ائتلاف دولة القانون حيدر اللامي، أمس الثلاثاء، أن القضاء العراقي أوقف “تنمر” بعض الاطراف على العملية السياسية.

وقال اللامي في تصريح صحفي تابعته “المراقب العراقي” إن “العملية السياسية مرت في مرحلة ترهل وتغيير خطير في مسارها، وهناك بعض الأطراف بدأت تتنمر على العملية السياسية، عبر إضعاف الآخرين من خلال قوتها داخل قبة البرلمان أو في الشارع العراقي، لكن سلطة القضاء أوقفت الممارسات الخاطئة، وصححت مسار العملية السياسية”.

وأضاف، أن “المحكمة الاتحادية استطاعت من خلال القرارات الحقيقية والدستورية أن تأخذ دورها الوطني وان تضع كل شيء في نصابه، وهي التي جعلت العملية السياسية مستقيمة”، مشيدًا بـ”جهودها وقراراتها التي خدمت بها الأطراف السياسية الوطنية، والشعب العراقي”.

وأوضح القيادي أن “القضاء وضع الجميع على المسطرة وتعامل معهم بالتساوي”، لافتا إلى أن “قرارات المحكمة الاتحادية ومنذ اليوم الأول للعملية السياسية الجديدة بدءًا من قضية الانتخابات وما بعدها، اتخذت الدور الأبوي، والرعاية الأبوية للعراق أولا وللعملية السياسية”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.