روسيا تعتزم تصنيع جيل جديد من صواريخ فرط صوتية

 

أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي، يوري بوريسوف، أن روسيا تعمل على تصنيع صواريخ فرط صوتية من جيل جديد.

وقال:” يجري العمل على تصنيع الصواريخ البرية والجوية والبحرية من جيل جديد. وستتفوق تلك الصواريخ من حيث مواصفاتها التقنية على التصاميم الموجودة والمستقبلية التي تطوّرها الجيوش الرائدة.

وأوضح بوريسوف أن الجيش الروسي يعتزم تزويد أحدث طائراته الحربية بتلك الصواريخ ويقوم حاليا باختبارها على طائرة “تو – 22 أم 3 أم” بعيدة المدى.

هذا وقد اختبر سلاح الجو الأمريكي نموذجا تجريبيا من السلاح فرط الصوتي، وذلك في إطار برنامج Air-Launched Rapid Response Weapon.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.