وزيرة الخارجية البريطانية: نعيش وضعاً اقتصادياً بالغ الصعوبة

 

المراقب العراقي/ متابعة..

قالت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس، الأربعاء، إنّ بلادها تعيش واقعاً اقتصادياً بالغ الصعوبة، في وقت تواجه البلاد ظروفاً صعبة مرتبطة بنسب التضخم المرتفعة.

وتحاول بريطانيا البحث عن حلول لإدارة ملف التضخم، الذي أفقد الأسواق المحلية الزخم الذي حظيت به قبل الحرب الأوكرانية.

وذكرت تراس أنّ التضخم يسجّل مستويات مرتفعة، قائلةً: “البلاد تواجه وضعاً صعباً”.

وتابعت: “ما نقوم به هو العمل على زيادة النمو اقتصادياً، وجذب الاستثمار إلى المملكة المتحدة، لمواجهة هذه الرياح العالمية المعاكسة، ولكن ليس هناك شكاً في صعوبة ذلك على الناس في جميع أنحاء بريطانيا”.

وفي نيسان/أبريل الماضي، وصل التضخم في بريطانيا إلى أعلى مستوى له منذ 40 عاماً، وسط تدهور أزمة تكلفة المعيشة، إذ بلغت نسبة التضخم 9% على أساس سنوي، بحسب مكتب الإحصاءات الوطنية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.