إنتلجنس أونلاين: سلطان عُمان يرتب لخلافته ويوسع نفوذ نجله وولي عهده

 

المراقب العراقي/ متابعة..

قال موقع “إنتلجنس أونلاين” الفرنسي المعني بالشؤون الاستخباراتية إنه بعد مرور أكثر من عامين على توليه السلطة، يبدو أن سلطان عمان، هيثم بن طارق، يفكر بالفعل في المسألة الشائكة المتعلقة بخلافته.

وأكد الموقع أنه في هذا السياق فإن نجل السلطان وولي عهده ذي يزن بن هيثم، يتولى شيئًا فشيئًا مسؤوليات جديدة، بما في ذلك إدارة مشاريع التنمية الرئيسية في السلطنة.

ويتولى ذي يزن بن هيثم منصب وزير الثقافة والشباب والرياضة منذ أغسطس/آب 2020. وعينه والده وليًا للعهد في يناير/كانون الثاني 2021، خلافًا للتقاليد السياسية في عمان، التي تعارض مبدأ التوريث.

وبعد فترة عمله كسكرتير ثان في سفارة عمان في لندن، يعمل ذي يزن الآن في مجالات خارج مجال اختصاصه الرسمي.

ويشير الموقع إلى أنه في إطار تحضير نجله لتوليه السلطة في نهاية المطاف، منح السلطان نجله سيطرة أكبر على المشاريع الاقتصادية الرئيسية في البلاد على حساب وزير التجارة والصناعة وتشجيع الاستثمار قيس بن محمد اليوسف

وفي مؤشر على هذا التوجه تولى الأمير ذي يزن رئاسة الاجتماع الافتتاحي للجنة المنظمة لمنتدى الدقم الاقتصادي الأول في 27 أبريل/نيسان الماضي.

ويتم تنظيم المنتدى للترويج للمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، والتي تعد واحدة من السمات الرئيسية في برنامج تطوير رؤية السلطنة 2040.

والدقم هي الاستثمار الأكبر لحكومة عمان، حيث من المؤمل أن تكون مركزاً صناعيًا وتجارياً مميزًا على مستوى الشرق الأوسط.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.