مسؤول سابق: ما حصل بتشييع “النواب” سببه تجاهل الحكومة للوسط الثقافي

 

المراقب العراقي/ بغداد…

اعتبر الوكيل الاقدم لوزارة الثقافة السابق جابر الجابري، أمس السبت، ان ما حصل من طرد للكاظمي وفريقه امتداد لثورية ومواقف الشاعر الراحل مظفر النواب ووصمة عار على حكومة التصريف برئاسة الكاظمي.

وقال الجابري، في تصريح صحفي تابعته “المراقب العراقي” ان “ما حصل ضد الكاظمي وفريقه ضربة موجعة لهم من قبل المثقفين والادباء”.

واضاف ان “وزير الثقافة حسن ناظم ومنذ تسنمه الوزارة تعامل بأساليب عنجهية وغير لائقة بحق الفنانين والمثقفين، وان ما حصل أمس هو حالة من الاحتقان ضد الاهمال والتجاهل للوسط الثقافي من قبل الكاظمي وحكومته”.

وبين ان “ما حصل هو وصمة عار في تاريخ حكومة الكاظمي بسبب محاربتها المبدعين والفنانين”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.