سُجِّلَتْ انتحارية.. الإجرام تقبض على مرتكبي جريمة غامضة

 

المراقب العراقي/ بغداد…

أعلنت مديرية مكافحة إجرام بغداد، امس الاثنين عن جريمة قتل غامضة “سُجلت على أنها انتحار”، وقبضت على الجناة في بغداد.

وقالت المديرية، في بيان تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه إن “مفارز مكتب الزهور لمكافحة الإجرام في مديرية مكافحة اجرام بغداد، تمكنت من الكشف عن جريمة قتل غامضة سجلت على أنها الانتحار حرقا لرجل داخل داره ضمن منطقة الحسينية شمال شرق بغداد، ولمجهولية الفاعل تم تشكيل فريق عمل والانتقال الى محل الحادث وبعد التحري وجمع ما له مساس بالجريمة تبين أن الحادث جنائي وليس انتحارا”.

وأوضحت، أنه “لدى استجواب زوجة المجني عليه والتحقيق معها انهارت واعترفت باشتراكها مع شخص آخر في التدبير لقتل زوجها وحرق جثته لإخفاء معالم الجريمة”، مشيرة الى انه “من خلال اعترافات المتهمة تم التوصل الى المتهم الهارب والقبض عليه”.

ولفتت المديرية، إلى “تدوين أقوالهما بالاعتراف ابتدائيا وتصديقها قضائيا”، مبينةً أن “قاضي التحقيق قرر توقيفهما وفق أحكام المادة ٤٠٦ من قانون العقوبات لينالا جزاءهما العادل”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.