نائب عن البصرة: اتفاقات شجعت كردستان على خرق قرار القضاء بخصوص النفط

 

المراقب العراقي/ بغداد…

أكد نائب عن محافظة البصرة، أمس الثلاثاء، وجود اتفاقات بين بعض الكتلة السياسية شجعت وأسندت إقليم كردستان على عدم تطبيق القوانين الاتحادية وقرار المحكمة الاتحادية العليا بشأن حسم ملف الإقليم وإدارته مركزياً، مشيرا الى أن تلك الاتفاقات ستلقي بظلالها سلبا على باقي المحافظات وتعرضها للظلم سيما البصرة.

وقال النائب علي المشكور والعضو في لجنة الطاقة النيابية، في تصريح تابعته “المراقب العراقي” إن “اللجنة ستعمل على كشف أي معوقات وخلافات ومراهنات سياسية في البلد أمام الشعب، خصوصاً التي تتعلق بعدم حسم ملف نفط إقليم كردستان وعدم تطبيق القوانين والقرارات القضائية والاتحادية، والحلول الممكنة بهذا الصدد”.

واستدرك بأن “التركة التي خلفها الملف النفطي بين إقليم كردستان والحكومة الاتحادية كبيرة جداً، سيما مع تعارض القوانين التي سنها الإقليم، لكن قرار المحكمة الاتحادية العليا الأخير بشأنه كان واضحا وصريحا وألزم حكومة الإقليم بعدم تمرير قانون كردستان بشأن نفطه، وعليه يجب أن تعود جميع التحكمات النفطية سواء المتعلقة بالتسويق أو الإيرادات إلى الحكومة المركزية”، مضيفا انه “لا يعتقد أن الإقليم يرفض تنفيذ قانون صادر من المحكمة الاتحادية”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.