بهدف وحيد.. منتخبنا الاولمبي يخسر امام ايران

خسر منتخبنا الأولمبي  أمام ضيفه الإيراني بنتيجة (1-0)، في المباراة التي جرت مساء اليوم الثلاثاء في العاصمة بغداد، ضمن استعدادات المنتخبين للمشاركة في نهائيات كأس اسيا التي ستقام في أوزبكستان مطلع الشهر المقبل.
وسجل علي يوسفي للمنتخب الإيراني في الدقيقة 12 من زمن المباراة، التي أقيمت في ملعب المدينة الدولي وسط حضور جماهيري متوسط، وأدارها طاقم تحكيم عراقي دولي بقيادة محمد سلمان.
أولى المحاولات العراقية جاءت عن طريق حسن عبد الكريم الذي توغل من العمق ولم يحسن التصويب بدقة باتجاه المرمى الإيراني.
ثم استغل المنتخب الإيراني خطأ من دفاع أصحاب الأرض، ونجح لاعبه علي يوسفي، في إحراز هدف التقدم بعد تصويبة زاحفة مرت على يمين حارس مرمى الأولمبي  حسن احمد.
وشن ثلاثي الوسط هيران أحمد وعلي ماجد ومصطفى وليد عدة طلعات هجومية، إلا أن النهاية السليمة غابت، إضافة إلى تألق الحارس الإيراني.
وكاد أن يسجل وكاع رمضان هدف التعادل في اللحظات الأخيرة من الشوط الأول، إلا أن محاولته لم يكتب لها النجاح.
وفي الشوط الثاني، اعتمد مدرب المنتخب الإيراني مهدي مهديفيكيا على الهجمات المرتدة السريعة بواسطة علي رضائي وياسين سلماني، وبالمقابل أجرى التشيكي ميروسلاف سوكوب، عدة تغييرات من أجل معادلة النتيجة بإدخال عمار غالب ومنتظر محمد وأمين الحماوي.
وأهدر  البديل عمار غالب فرصة سهلة بعد انطلاقته من جهة اليسار واجتيازه لأكثر من مدافع إيراني قبل أن يسدد كرته خارج المرمى.
وسدد أمين الحموي صوب المرمى الإيراني إلا أن القائم الأيمن تكفل بإبعادها.
 وتواصل الضغط العراقي في الدقائق الأخيرة إلا أن غياب التركيز وكثرة التبديلات، أمور تسببت في عدم الوصول لشباك المنتخب الإيراني.
وستقام المباراة الودية الثانية بين المنتخبين في 27 من الشهر الجاري بالملعب ذاته.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.