كوريا الشمالية تطلق ثلاثة صواريخ ردًا على زيارة بايدن

 

المراقب العراقي/ متابعة..

ردّت كوريا الشمالية على زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن إلى المنطقة التي شملت كلًا من كوريا الجنوبية واليابان، بإطلاق ثلاثة صواريخ باليستية أحدها عابر للقارات.

وفي بيان صادر عن رئاسة أركان الجيش في كوريا الجنوبية بيّنت فيه أن “الصاروخ الباليستي الأول (مفترض أنه عابر للقارات) بلغ مداه حوالى 360 كلم ووصل إلى ارتفاع حوالى 540 كلم”، والصاروخ البالستي الثاني “وصل إلى ارتفاع 20 كلم واختفى أثره”، والثالث كان صاروخًا باليستيًا قصير المدى اجتاز حوالى 760 كلم على ارتفاع حوالى 60 كلم، في حين أن وزارة الدفاع اليابانية قالت: “إنّ أحد هذه الصواريخ الباليستية سار في “مسار غير اعتيادي”.

يشار في هذا الشأن إلى أن بيونغ يانغ تعمل على تطوير تكنولوجيات تسمح للصواريخ بالمناورة من خلال تغيير مسارها بعد إطلاقها، بما في ذلك خصوصًا “تكنولوجيا التحليق الانزلاقي الفرط صوتي”، ما يزيد من صعوبة اعتراض هذه الصواريخ من جانب منظومات الدفاع الجوي.

وقد صرّح بايدن في اليوم الأخير من زيارته إلى كوريا الجنوبية بأن لديه رسالة واحدة فقط للزعيم الكوري الشمالية كيم جونغ أون تقول: “مرحبًا. نقطة على السطر”.

وكان التهديد الكوري الشمالي قد طغى على أول رحلة لبايدن إلى آسيا منذ تسلمه السلطة مطلع عام 2021، وخاصة أن مسؤولًا أمريكيًا رفيع المستوى حذر من أن بيونغ يانغ قد تغتنم هذه الزيارة لاختبار صاروخ أو حتى قنبلة ذرية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.