تسرق قيمة تكاليف عملية والدتها بغرض التسوق

 

تمكنت الشرطة الصينية من استعادة مبلغ متبقٍ من 18 ألف دولار أمريكي سرقتها مراهقة من والدتها، تمثل تكاليف إجراء عملية جراحية، إذ قامت بفعلتها بغرض التسوّق عبر الإنترنت.

واتصلت الأم وزوجها بالشرطة في باودينغ بمقاطعة هيبي في شمال الصين للإبلاغ عن أن ابنتهما البالغة من العمر 14 عاماً أنفقت المال على التسوّق عبر الإنترنت، واشترت هواتف محمولة وملابس وطعاماً.

واتصلت الشرطة بمنصة التسوّق على الإنترنت، التي أنفقت فيها الفتاة حوالي 4500 دولار، وأبلغتها أن المشتري قاصر ويستخدم أموالاً مسروقة في محاولة لاسترداد المبلغ.

وكانت الأسرة قد ادخرت الأموال على أمل إجراء عملية جراحية للأم التي تعاني من آلام في فقرات ظهرها السفلى.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.