دولة القانون : جهاز المخابرات أعطى معلومات سَهّلت اغتيال قادة النصر

 

المراقب العراقي/ بغداد…

اتهم ائتلاف دولة القانون ، أمس الاحد، رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بالعمالة لصالح الولايات المتحدة، مبينا ان الكاظمي له دور في عملية اغتيال الشهدين المهندس وسليماني.

وقال عضو الائتلاف فاضل كسار، في تصريح صحفي تابعته “المراقب العراقي” إن “الكاظمي لا يمتلك أية مؤهلات وجاء بدعم امريكي، فضلا عن عمالته الواضحة لخدمة الولايات المتحدة الامريكية”.

وأضاف، أن “جهاز المخابرات العراقي هو الذي اعطى المعلومات الدقيقة عن قادة النصر والكاظمي هو من سهل عملية الاغتيال”.

وأشار الى أن “الكاظمي لم يكتفِ بهذا فقط بل هو متواطئ مع الجانب التركي أيضا لأنه سمح بالتوغل داخل الأراضي العراقية” لافتا الى انه “يعمل لصالح الإرادات الخارجية”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.