فيسيل كوبي يقيل الاسباني لوتينا

 

أعلن نادي فيسيل كوبي الياباني، أمس الأربعاء، إنهاء عقد مدربه الإسباني ميجيل أنخيل لوتينا، الذي لم يحقق سوى انتصارين فقط في تسع مباريات منذ وصوله للفريق في نيسان الماضي.

وقال بيان للنادي، إن قرار الإقالة يشمل أيضا المدرب المساعد إيفان بالانكو، لكن دون الكشف عن أسباب الإقالة. وسيتولى المسؤولية الياباني تاكايوكي يوشيدا، الذي كان في السابق ضمن الجهاز الفني للفريق، الذي يلعب في صفوفه آندريس إنييستا وسيرجي سامبر وبويان كركيتش.

وقال لوتينا في بيان، “أنا آسف للغاية لأنني لم أتمكن من تغيير المسار السيئ للفريق، أو أن أكون قادراً على المساعدة في تحسين الترتيب“. ووصل لوتينا (65 عاما) إلى فيسيل كوبي في بداية نيسان في محاولة لتعويض البداية السيئة للنادي الياباني. وخلال مؤتمر تقديمه أبدى حماسه في قيادة الفريق، “إنها مسؤولية كبيرة، لكنها في الوقت هدية“. ولم تتحسّن الصورة، ففي المباريات التسع التي خاضها في الدوري، حقق الفريق انتصارين وتعادلا ومُني بست هزائم. ويحتل فيسيل كوبي المركز الأخير في جدول الدوري الياباني ليقترب بشدّة من الهبوط، بعدما أنهى الموسم الماضي في المركز الثالث.

ودرّب لوتينا فرقاً عدة في اليابان منذ عام 2016، من بينها سيريزو وشيميزو بولس بالدرجة الأولى، وطوكيو فيردي في الدرجة الثانية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.