في اليابان.. التنمر على الإنترنت يقودك الى السجن

 

يواجه المتنمرون على الانترنت في اليابان عقوبة السجن لمدة تصل إلى عام، بينما تقوم الحكومة بفرض إجراءات صارمة على وقائع الإساءة والايذاء عبر الإنترنت،.

وجاءت هذه الخطوة  بعد انتحار هانا كيمورا في عام 2020، وهي مصارعة محترفة وإحدى نجمات تلفزيون الواقع، التي كانت تبلغ من العمر 22 عاما آنذاك، بعد أن تمت ملاحقتها والاساءة إليها على وسائل التواصل الاجتماعي.

ودخلت العقوبات الجديدة المتعلقة بالإساءة العامة، والتي تأتي كجزء من قانون معدل، حيز التنفيذ اليوم الخميس، مما سمح بفرض غرامات على المذنبين يصل قدرها إلى 300 ألف ين (2200 دولار)، بدلا من 10 آلاف ين في السابق، والحكم بعقوبات بالسجن لمدة تصل إلى 12 شهرا، بالمقارنة مع السجن لمدة 29 يوما في السابق.

وقال وزير العدل الياباني، يوشيهيسا فوروكاوا، للصحفيين أمس الاول الثلاثاء إنه “من المهم محاولة القضاء على هذا النوع من الإهانات القاسية التي دفعت أشخاص في بعض الأحيان إلى الانتحار”، مضيفا أن “تعديل القانون لا يحد من حرية التعبير بطريقة غير عادلة”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.