الصين تُهدد باستخدام “القوة” إذا فشلت سياسة استرجاع تايوان سلمياً

 

المراقب العراقي/ متابعة..

لن تتخلى الصين عن سيناريو استخدام القوة، في حال فشل مسار إعادة التوحيد السلمي مع تايوان، وتحتفظ بكين بالحق في الرد على استفزازات مؤيدي استقلال الجزيرة والقوى الخارجية، وفقاً للكتاب الأبيض الذي نشرته السلطات الصينية.

وجرى إعداد ونشر الوثيقة التي تحمل عنوانقضية تايوان وإعادة توحيد الصين في العصر الجديد بشكلٍ مشترك من مكتب شؤون تايوان التابع لمجلس الدولة لجمهورية الصين الشعبية والمكتب الصحفي لمجلس الدولة لجمهورية الصين الشعبية. تنشر الأوراق البيض بانتظام لتوضيح سياسة بكين في مختلف القضايا. وجاء في الكتاب: إنّ محاولات تحقيق استقلال تايوان لن تؤدي إلا إلى دفع الجزيرة إلى هاوية الكارثة وإلحاق أضرار جسيمة بالمواطنين التايوانيين. ولحماية المصالح المشتركة للأمة الصينية، بما في ذلك المواطنون التايوانيون، يجب علينا أن نعارض بحزم تقسيم تايوان واستقلالها، وتعزيز إعادة التوحيد السلمي.

وأعلن واضعو الوثيقة، أنّ شؤون الصينيين يجب أن يقررها الصينيون أنفسهم، وأنّ قضية تايوان تسمّى شأناً داخلياً لجمهورية الصين الشعبية، وأنّ حلّ القضية لا يحتمل أي تدخل خارجي. وقال الكتاب: لا ينبغي لأحد أن يستخف بالعزيمة القوية والإرادة الراسخة وقدرة الشعب الصيني الكبيرة على حماية سيادة الدولة وسلامة أراضيها. ونحن مستعدون لمواصلة السعي بصدق وبذل الجهود من أجل إعادة التوحيد السلمي، لكننا لا نعد بالتخلي عن استخدام القوة والاحتفاظ بإمكانية قبول جميع الإجراءات الضرورية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.