حركة حقوق: واشنطن تسعى لتفعيل الاقتتال الشيعي -الشيعي

المراقب العراقي/ بغداد…
اتهم عضو حركة حقوق حسين علي الكرعاوي، اليوم الخميس، جهتين بالوقوف وراء بإثارة الفتنة وخلق المشكلات، محذرا من استغلال بعض الأطراف في الداخل والخارج لزيادة التوتر بين أبناء الشعب العراقي.
وقال الكرعاوي، في تصريح صحفي تابعته “المراقب العراقي” إن “الولايات المتحدة الأمريكية ورئيس الوزراء المنتهية صلاحيته مصطفى يمارسان إثارة المشكلات في العراق”.
وأضاف أن “امريكا تؤجج الشارع تجاه قضايا لاتزال محل النظر لتعطيلها بشكل مباشر وغير مباشر وإثارة الفوضى والمشكلات الداخلية”.
وأشار إلى أن “امريكا تثير الفتنة عبر التفعيل لمصطلح الاقتتال الشيعي – الشيعي وان المستفيد الوحيد من الفوضى هو الكاظمي للبقاء في منصبه”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.