عبد اللهيان: إيران ليست مكاناً للانقلابات العسكرية أو الثورات الملونة

 

المراقب العراقي/ متابعة..

قال وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، في مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، إنّ بلاده لن تسمح بأن يتأثر أمن واستقرار البلاد بتحريضات إعلامية وسياسية خارجية. وأضاف، أنّ إيران ليست مكاناً للانقلابات العسكرية أو الثورات الملونة. الشعب الإيراني واعٍ، وهناك فرق بين الاحتجاج وإثارة الاضطرابات والشغب.

وأشار إلى أنّ سلطات بلاده تصغي لمطالب الشعب، لكنها تتصرف وفقاً لقوانيننا مع من يثيرون الشغب، والذين هم تحت تأثير جهات أجنبية.

واعتبر أمير عبد اللهيان أنّ ما حدث في إيران مؤسف للجميع، معقباً بأنّه لا يوجد أي حدث مهم في إيران، ولن يحدث أي تغيير للنظام. وأكد أنّ السلطات في إيران ملتزمة بالكشف عن ملابسات الحادثة، لكنها لن تسمح بأنّ يتأثر أمن إيران بتحريض وسائل الإعلام الأجنبية والسياسات الخارجية، لافتاً إلى أنّ الجمهورية الإسلامية تتقبل الاحتجاجات والاعتراضات لكن بطرق سلمية، وتتصدى لأي أعمال شغب وزعزعة للأمن.

وتابع: إذا كانت أمريكا قلقة على الشعب الإيراني، فلتعلموا أنّه توفي آلاف الأطفال الإيرانيين بسبب العقوبات على الأدوية، ولم تتعاون أمريكا لإرسال أدوية أطفال مرض الفراشة، مضيفاً أنّ الولايات المتحدة رفضت إرسال لقاح لإيران خلال وباء كورونا، وكانت تضغط على دول أخرى كي لا تزود إيران باللقاحات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.