رئيسي يؤكد افشال مؤامرات اعداء إيران على مدى 43 عاما

المراقب العراقي/ متابعة..
ثمّنَ الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي صمود شعبه وحضوره في الساحة، لافتاً إلى ان “ما جعل مساعي العدو فاشلة رغم كافة المؤامرات التي حاكها ضد الشعب الايراني، هو حضور الشعب وثقافته و فكره و اعتقاده”.
وأفادت وكالة مهر للانباء أن السيد “رئيسي” اكد اليوم الخميس، خلال اجتماع المجلس الاداري لمدينة “اسلام شهر” جنوب غرب العاصمة، على ضرورة الحفاظ على الروح الثورية لأهميتها في البلاد وفي المنطقة، مؤكداً ان الشعب الايراني افشل جميع مؤامرات الاعداء على مر 43 عاما من انتصار الثورة الاسلامية.
وتابع الرئيس الإيراني، ان ما جعل مساعي العدو فاشلة رغم كافة المؤامرات التي حاكها ضد الشعب الايراني، هو حضور الشعب وثقافته وفكره واعتقاده مؤكدا على ضرورة الاستمرار في الحفاظ على هذه الثقافة والفكرة للكشف عن حيل الاعداء.
وأضاف رئيسي، ان العدو بات استهدف نشاطنا الاجتماعي لذلك يجب الحفاظ على الاواصر الثقافية بين مختلف الاقوام لضمان التعايش السلمي.
وقال ان قائد الثورة الاسلامية صرح بان من يحب إيران عليه ان يبعث الامل ومن زرع اليأس لا يحب البلاد لان اليوم صيانة البلاد رهن على بث الامل في الوطن.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.