ترقية الخونة.. الأهداف والدلالات .؟!

 

بقلم/ أسامة القاضي..

 في ظل الهدنة نتفاجأ بحزمة قرارات وتعينات لـ”خونة” بمناطق حدودية “التماس” مع العدو السعودي كان اخرها قرار تعين لخائن في تعز.؟! أن لم يكونوا خونة حقا لماذا تم الغاء تلك القرارات.؟! إلغاء تلك القرارات ليس حلا مثاليا كان الاحرى بكم يا “حكومتنا الموقرة” التحقيق في ثلاثة أموار.؟! أولا من أصدر تلك القرارات.؟! وفي الوزارات من الذي سمح بتمريرها.؟! وأخيرا إين دور مشرفي المحافظات والمخابرات مما يحدث في تعز.؟! حقيقة السيد الحوثي تفاجئ من تلك القرارات.؟!

رسالة لـ “قيادات السلطة المحلية والعسكرية بمحافظة تعز” أن أهداف تحالف العدوان في المحافظة هو من اجل ضمان السيطرة على الشريط الساحلي والسيطرة على مضيق باب المندب، والجزر اليمنية جزيرة ميون وميناء ومدينة المخاء، والثروات النفطية والغازية والسمكية في تلك السواحل وبسط النفوذ والهيمنة على تلك المواقع الجغرافية والاستراتيجية وليست من أجل “جولة الحوبان” او “مفرق ماوية” .؟!

هل يعقل تمرير قرار دون وعي؟! ام أن العدوان يعمل على اختراق الجبهة الداخلية ويعين عن طريق الوكلاء لـ”خونة وعملاء ومرتزقة” عادوا من أحضان العدوان.؟! بعد مشاركتهم في سفك دماء النساء والأطفال وأخرها كان قرار تعين الخائن” منصور عامر” مدير للمنطقة العسكرية الثالثة بمحافظة تعز دون في خيانة واضحة لا شهداء الذين قدموا دمائهم وتضحيات الشعب بأكمله.

أن قرارات تعينكم مسؤولين على تعز يعني إنكم مسؤولين على 23 مديرية التي تبدأ من مضيق باب المندب وجزيرة ميون وتمتد إلى مديرية الحجرية والمخا والمدينة إلى الحوبان، وهذا يعني بإن حدودكم الجغرافية ليست في محيط وفلك المكاتب والصناديق الإرادية والاستيلاء على قرارات التعينات ومصدر القرارات في شارع الحوبان.؟!

وأنتم اليوم ايضا مسؤولين عن الملايين من أبناء هذه المحافظة في كافة المديريات والمناطق المحتلة والمحررة، وتقديم الخدمات والتسهيلات وحل الإشكاليات، ومعالجة الاختلالات للمواطنين في المناطق التي تحت سيادتكم.

كان الاحرى عليكم تهيئة وتعبئة المجتمع للاستعداد لمعركة تحرير كامل أراضي وسواحل وموانئ وجبال المحافظة المحتلة والتواصل والتنسيق مع المشايخ والوجهاء والشخصيات والمغرر بهم لساعة الصفر لطرد الغزاة. لكن ما يحدث وما نشاهده على أرض الواقع مؤلما ومؤسفا؟! بل ويخالف كل تلك التوقعات ولا يمثل توجهات القيادات والشعب وأبناء محافظة تعز ولا يبشر بالخير ابدا.؟!

يا قيادات ومشايخ تعز جميعا دون استثناء نشاهد تحركات تحالف العدوان في باب المندب والجزر اليمنية ولا نرى لكم موقف او تحرك يتصدى أو يعبر عن أسفه ببيان كأسقاط واجب عليكم واخر تلك الاستحداثات الإماراتية في جزيرة ميون التي تتبع إداريا لمديرية ذوباب محافظة تعز ويتم توقيع اتفافيات مع محافظ المرتزقة في عدن لبناء مدينة سكنية وقد سبقها إنشاء قواعد ومطارات عسكرية وسلخ تلك الجغرافيا عن تعز.

 ام أن اقلامكم عن اصدار بيان إدانة واستنكارعاجزة إذن كيف لنا أن ننتظر منكم تحريرها بالسلاح والرجال، من العار أن يكون هناك بيانا صادرا عن مصدر مسئول في السلطة المحلية بمحافظة تعز ولا يصدر بيانا رسميا عن تعز وسلطاتها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.